الخميس، 16 سبتمبر، 2010

تراتيل العشق و الغرام




تراتيل العشق و الغرام





أيتها الأنثى ( الجنون )

أيتها الموغلة في العشق اللذيذ


و المملوءة حسّا و رغبة


تكبري ينكسر عند صخرة دموعك


و غروري تذيبه روعة أنوثتك


كوني لي فراشا من الآهات


أكون لك غطاء من الوَلَه


كوني ملكا لأنانيتي


أكون بلسما لجراحك


دثريني بحنانك

يصيبني العمى عمّن سواك


و كذلك الصمم...

***

////////




أعشقك لذاتك 

و يزيني العشق صبابة لجنونك

يامرأة سكنها شيطان الغرور 

ولم تستطع فك رموز 

حبي

تائهة أنت بما حفظتِ من خرائط 

العشق المزيفة 

و لحظك لم يفقد قلبك بوصلته 

و أرسى في المرفإ الصحيح

و جاء يثقله العطش 

الى من يفتض 

عذريته 

و يرويه من ظمإ السنين 

فلا تتمردي أيتها الفرس 

الجموح 

و كوني طوع قلبك 

و انزعي عنك كل مجادلات 

طليقي و مطلقات مملكة 

العشق 

كوني هناك 

و اغترفي بيديك غرفة من 

نهر مشاعري 

ستسكرين 

حتما ستسكرين 

تهدئين 

و بدين حبي 

ستدينين 

و راهبة في هيكل عشقي 

راهبة ,,,, 



حتما ,,, تكونين


*** 


تتقاذفك الأمواج 

و تتهادى بك السفن 

يلفك الإعصار و تتيهين في غيابات الحب 

تنتقلين من ميناء الى مينا ء

و لا تجدي نفسك الا في العودة الى 

من شبك شراينه فحولها 

الى تاج مُلْكك

و أطبق عليك جفون عينه 

خوفا من همس الهواء 

فمهما تسافرين 

و تأخذك السفن 

تعودين الى من أوقد فيك نار الهوى 

و أسرج فيك حب الحياة 

**** 

العشق يا حبيبتي

سهم حارق 

يكوي 

سهم خارق 

لا يلوي 

يداخلنا و يتملكنا 

بلا استئذان 

العشق اسطورة لا تعترف 

بالسنين 

لا يحكمه تاريخ 

و لا تحدّه جغرافيا المكان 

///////


أهواك

كما أهوى عمري

وألهج بذكراك

عنذ السر و الجهر

--------------------------------  

سَـلي عني الدروب

صقيع الليالي 

و أنجُمَ السحَرْ

-------------------------------- 

ستخبركِ

أنّي أسافر في كل ليلة

عبر أرجوحة الزمن 

عساي أظفر

ببسمة طبعتها شفتاكِ

ولم يمسسها وابل المطر


****
جميل

 أن تأوبي حبيبتي

 إلى موطنك بعد طول سفر

 و عناء 

جميل أن تعترفي لي بحبك

الذي أثقل كاهلك

و حاولت وأده جنينا

مكابرة منك

و معاندة

كوني أنثاي التي تملؤني دفئا و حنانا

 أنثاي التي تعتصرني

 تحرك فيَّ كل مكامن الرجولة 

فأسقيها شهد  الرُضاب 

و انسِي الصدّ

و انسى العتاب

لنعيش دنيانا بلا شك و لا ارتياب



***  


كما كل أنثى تحمل الحب بين جنبيها

تراءت لك صورتك

ياغجرية

مهما تاهت بك السبل و المسافات

تغالبك أنوثتك

و تبحثين عني

و سط الرجال ، كلّ الرجال

و تجذبك إليّ  رائحتي المميزة

أعرف أنها انطبعت فيك كما انطبع حبي في وجدانك

في شعورك

وفي اللاشعور

أنا يا فاتني شهريارك

فلا تحاولي الافلات مني

رميتك بكل أسحاري

و تلوت عليك كل محصّناتي

و تعاويذي

من أول قبلة

طبعتها على شفتيك الغضّتين

أنت لي


مهما تاهت بك السبل

و تقاذفتك المدن


**** 

كل ( الأناثي  ) هي ، هي


 أتـرقب صدك و مجافاتك

أيتها الأنثى في كل حين 

لكنني واثق أنك تخادعين نفسك 

تحاولين عبثا  جرّ ما تبقى من جثتك

 لتهربي 

لكن يبقى قلبك رهين العذاب

و البعض من سطوتي

لا تهربي

فأنت لي

أنت كتاب ألفته ساعات العصاري

و طبعت حروفه على كل جزء من مفاتنك

وشْما كان

و سِمةً يعرفها كل من مر

بأزقة الحب المُعتقة

لا تهربي

فأنت

لي


أنت لي ،،،


أنتِ لــــــــــي .




*** 






هناك 7 تعليقات:

حكاية يقول...

السلام عليكم...

اخى متجي...

مقطوعة رائعـة من تراتيل...

فأنت بحق أمير القلم...

سلمت يداك....

دمت بخير...

SoOoSa يقول...

ترآتيل رائعة..


لعـلها .. تسمعك !

mouna يقول...

very very very nice gooooooood

غير معرف يقول...

كلمات و خواطر في قمة الروعة

سلمت يداك اخي الكريم


ياسمين الشام

احلام عمرنا يقول...

بجد دى اسطورة وروعه

انت فنان وشاعر يعتز به

دمت فى تالق وتميز

لك تحياتي واحترامى

في انتظار مثل هذا الابداع

اسمحلى انا احتفظت بكلماتها

لشدة اعجابى بيها

نيسان يقول...

الله الله .....ترتيلك يذيب الصخر ؟؟؟
لا اعتقد ان هناك امرأه تسمع هذه التراتيل وتهرب ....هي لك اكيد .

ghada issa يقول...

هنيئا لامرأه يعشقها رجل لهذا الحد ...
جعلتنى اتخيلها رائعه تستحق ان يعشقها رجل ويذوب فيها ..ما قراته هنا اكثر من رائع محبتى وتوليباتى ..وانتظار لعودتك